تعريف بمركز عين الشَّرق لدراسة السِّياسات

مركز عين الشرق لدراسة السياسات هو “مركز تفكير وتحليل واستشراف”، يُعنى بالمشهد السُّوريِّ وتحوُّلاته، بكافَّة أبعاده الجيوسياسيَّة والاقتصاديَّة والسياسيَّة والإجتماعيَّة؛ ويعمل على بلورة سياسات عملياتيَّة دافعة باتجاه تحقيق السَّلام والاستقرار والتنمية في سورية؛ ومعززة لآليات بناء دولة ديمقراطيَّة حرة كريمة وعادلة.


يقدِّم المركز خدماته إلى الفاعلين في الشَّأن السُّوريِّ؛ محليّاً: للقوى السُّوريَّة المؤثرة، في المجالات السِّياسيَّة والاقتصاديَّة والإداريَّة والأمنيَّة، وإقليميّاً ودوليّاً: كالدُّول والمنظَّمات والفعاليَّات الدَّاعمة للعمليَّة السِّياسيَّة وتعزيز الآليَّات الدُّيمقراطيَّة في سورية.


يهتمُّ المركز عبر “بيت خبرة وطنية”، وعبر شراكاته المحليَّة والإقليميَّة والدَّوليَّة؛ بالسُّبل والآليَّات الضَّامنة لتنفيذ سياسات وطنيَّة تسهم في مواجهة التَّحديَّات المركَّبة المتعلِّقة بالشَّأن السُّوريِّ ومتعلِّقاته.

بلورة سياسات واستراتيجيَّات وطنيَّة تسهم في التَّصدِّي لتحدِّيات المشهد السُّوريِّ.

تصدير خبرة عمليَّة حيال القضايا المساهمة في بناء دولة المواطنة.

تقديم توصيات سياسيَّة لمؤسَّسات المجتمع المدنيّ والقوى الوطنيَّة بما يتوافق مع متطلَّبات التَّمكين والتَّنمية في سورية.

الرُّؤية والأهداف العامَّة

يطمح المركز إلى أن يكون منصَّة رائدة في مجال رسم وبلورة السِّياسات الوطنيَّة، وأن يكون من الفاعلين الوطنيين المساهمين في بناء الدَّولة السُّوريَّة الجديدة، القائمة على الحرية وسيادة القانون، وتمكين المواطن السُّوريِّ، وصيانة هويَّته وحقوقه.

 الوصول إلى الأطراف المؤثِّرة في المشهد السُّوريّ، ودفعهم باتجاه خيارات وبرامج داعمة للاستقرار في سورية.

 

بلورة أجندة وطنيَّة للاستحقاقات الوطنيَّة.

 

إنتاج رؤى تنفيذيَّة منسجمة مع متطلَّبات بناء دولة الحقّ والقانون، تراعي المهدِّدات الجيوستراتيجيَّة الإقليميَّة.